المش عاديين 2| علّمني الصيد وما تعطنيش حوت ناكل كل يوم

بقلم
فريق الواو
نشر بتاريخ
27.10.2020

في مناخ من الانقسام الوطني والصعوبات الاقتصادية وانقطاع الكهرباء والفساد، والقائمة تطول، من السهل السماح لليأس واللامبالاة بالسيطرة علينا. ولكن من المهم الآن أكثر من أي وقت مضى، أن نكون نحن التغيير الذي نريد رؤيته. فالبطولة الحديثة ليست شجاعة في ساحة المعركة، بل ذلك المعلّم الشغوف الذي لا يتخلى عن طلابه، والعمل الخيري الذي يعتني بالعائلات المنسية، ذلك المواطن المتحمس الذي يحشد مجتمعه من أجل الخير، والآباء الذين يربون أطفالهم على تقدير وطنهم وشركائهم بالوطن من النساء.

ليلى علي محمد كريد هي إحدى الشريكات بالوطن والأبطال اليوم الغنيّون عن التعريف. تقوم أبلة ليلى في الحلقة الثانية من "المش عاديين" باصطحابنا في جولة في جمعيتها دار المحبة غير الحكومية وتحدثنا عن إنجازاتهم في رعاية الأيتام ومشاريع النساء وأكثر من 1500 عائلة نازحة.

أبطال العصر الحديث موجودون بيننا، لأن رسم الابتسامة على وجه شخص لا يستغرق سوى ثانية! في سلسلة الواو من المش عاديين، نسلّط الضوء على بعض أبطال شعبنا. ليس لتمجيدهم، بل لمنحنا الأمل وإلهامنا لنكون التغيير الذي نريد رؤيته.

تقول أبلة ليلى: "حنا لو نبي نغيرو الواحد لازم يبدا يغير من نفسه، يد بيد نغيرو من حياتنا في كل شي، مفيش حاجة صعبة."

شاهد الحلقة كاملة:

اقرأ التالي
سوّق لنفسك..كي تنجو
بقلم
إيمان السنوسي
الدين المجتمعي vs الدين الإلهي
بقلم
إيمان السنوسي
مراقبة الأطفال حرام
بقلم
إيمان السنوسي

حقوق النشر © الواو لیبیا 2020. جمیع الحقوق محفوظة.

(الآراء الواردة أدناه تعبّر عن رأي الكاتب، ولا تعكس بالضرورة وجهة نظر موقع الواو.)